الرئيسية مركز إشتار للتجميل خدمات مركز إشتار العناية بالجلد والبشرة الجراحات التجيلية الضعف الجنسي ومشكلات جنسية زراعة الشعر الطبيعي إتصل بمركز إشتار

 

 

 

 شد البطن

 البوتوكس 

◙  جراحة الأذن التجميلية

◙  جراحة الأنف التجميلية

◙   جراحة تكبيرالثدي التجميلية

◙  عملية شد الصدر المترهل

◙  عملية تصغير الصدر

 ◙  جراحة الذقن التجميلية

◙  جراحة الجفون التجميلية

◙  عملية شد الوجه

◙  عملية شد ورفع الحواجب

◙  عملية شد العنق

◙  حقن الوجه

◙  السيلوليت أو  إلتهاب النسيج الخلوي

◙  تصحيح مجرى البول

  جراحة اليد

  شفة الأرنب

 

تكبير حجم الشفتين جراحيا أو بالحقن

 

تهدف عملية تكبير الشفتين إلى تغيير شكلهما بصورة مؤقتة أو دائمة. وهي تجرى أحيانًا في العيادات الخارجية تحت التخدير الموضعي

تتعدد تقنيات تكبير الشفتين و قد تستغرق العملية عشرين دقيقة أو حتى ساعتين وفق التقنية التي تناسبك وهي تندرج ضمن ثلاث فئات ألا وهي: الحقن، والزرع، والشرائح الموضعية.

 

يتطلب الحقن إدخال مادة شبه سائلة في الشفتين  و هو يجرى في العيادة مع استعمال القليل من التخدير الموضعي على سطح الشفتين.  وقد تكرر هذه العملية من دون أي خطر. و من بين هذه المواد الكولاجين و الدرمالوجين والأرتيكول وحقن الدهون مع الإشارة إلى أن بعض المواد تدوم أكثر من غيرها.

 

وثمة طريقة أخرى لتكبير الشفتين  و هي عمليات زرع الألوديرم أو الغورتكس أو الدهن   و الجلد.

 

أما تقنية الشرائح الموضعية فلا يتم اللجوء إليها إلا إذا فشلت العمليات الأخرى نظرًا لكونها أكثر غزوية من غيرها.

 

وتجدر الإشارة إلى أن المواد المستعملة لتكبير الشفتين تكون مواد خارجية أو قد تستخرج من جسم المريض.

 

يعود معظم الأشخاص إلى المنزل فور انتهاء العملية. إلا أن بعض التقنيات تسمح لك بالعودة إلى العمل أو إلى رتابة الحياة اليومية في اليوم عينه.

تتعدد تقنيات تكبير حجم الشفتين و لكل منها حسناتها و سيئاتها و يبقى الخيار للمريض، ولكننا نرتأي و نرشد المريض إلى التقنية الأفضل.

 

Raouche Group : ISHTAR